X
X
X
X

فقط لمن يدرك بقلم : حسام يوسف

مؤتمر الاثنين 25 يونيو 2018 الساعة 08:46 صباحاً

 ذات يوم وضع الصغير سماعات هاتفه المحمول فى أذنه وبدأ فى سماع أحدى الأغنيات , وبعد الإنتهاء منها وحين عودته إلى منزله بصحبه أبويه , جلس مع ولده ليتصفح مواقع الأنترنت المختلفة ومشاهدة بعض أفلام الكارتون التى يحبها , وبعد الإنتهاء من تلك اللحظات تناول العشاء وذهب إلى حجرته لينام , وقبل أن يدخل غرفته تذكر أنه لم يرسل رسالة عبر أحد مواقع التواصل الإجتماعى إلى صديقه الذى سافر منذ عدة أيام , فتح التطبيق وبدأ فى أرسال الرسالة إلى صديقه وبعد الإنتهاء منها بدأ فى تصفح صفحات التطبيق , وجد أعلانات كثيرة عن المطرب الذى كان يستمع إلى أغنيته , ووجد أيضاً صفحات عن مواقع بث لأفلام الكارتون التى يهوى مشاهدتها , والأغرب أنه وجد أعلانات لمحلات تجارية ومطاعم فى الحى الذى يسكن به صديقه فى الدولة الأخرى !!

لم يفهم الصغير كيف ظهرت هذه الأعلانات وهذه الأماكن وهذه الصفحات على التطبيق , كيف ظهرت ؟ ولماذا فى هذا التوقيت ؟
حين أستمع إلى الأغنية لم يكن هناك أحد غيره يسمعها , وحين شاهد أفلام الكرتون لم يشاهدها معه غير والده , وين أرسل الرسالة إلى صديقه لم يقرأها أحد غير صديقه , هل هى مصادفة ؟
فى اليوم التالى قرر الصغير سماع أغنية أخرى لمطرب أخر وبعدها شاهد أحد البرامج على أحد التطبيقات الأخرى , وفى المساء ومن خلال أحد تطبيقات التواصل الأجتماعى وجد أيضاً ما يشير إلى ما فعله فى ذلك اليوم , أذن الأمر ليس صدفة , لا وجود للأحتمالات فى هذا الوضع , أنه مراقب , أفعاله مراقبة على التطبيقات , ما يشاهده ويقرأه ويسمعه ويفكر به مراقب , وبرز سؤال فى عقله فجأة : من المستفيد من وراء ذلك ؟ وما هى أبعاد هذه التطبيقات الحقيقية ؟
جلس الصغير ناظراً الى والده ينتظر كلماته , وضع والده نظارته الطبية وعصاه على المنضدة الصغيرة بجواره ونظر إلى الصغير متحدثاً : ربما أحتاج الأمر إلى عمر أخر غير هذا العمر وحياة مختلفة غير هذه الحياة , لا تندهش يا صغيرى حين ترى المشهد مكرراً على عينك وتتسأل كيف رأيته بعقلى من قبل , بل والأغرب أنك ستراه حتماً فى يوم من الأيام كنتيجة منطقية لما تراه وما تفكر به , صدقنى يا صغيرى حين أقول لك بأن كل شىء له وقته لا يتقدم عنه ولا يتأخر عنه , تركه الصغير يشرب قهوته وذهب الى حافة النهر ونظر الى الماء وكأنه يرى مشاهد متتابعة سيراها حتماً فى حياته المقبلة .
الهواتف الذكية والتطبيقات والمواقع هى أسهل الطرق التى بواسطتها معرفة الميول والإتجاهات لأصحاب الحسابات , أنها حرب المعلومات الكبيرة يا سادة , حرب جديدة وبشكل جديد وربما كانت أبرز تأثيراتها الحقيقية على أرض الواقع ما نعيشه الأن .


عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي