X
X
X
X

فيديو ...د.عمرو شوقى يسأل ...اين دور الشباب؟ اين دور التعليم؟

وزيرا التجارة والصناعة والانتاج الحربى اثناء افتتاح المعرض بصحبة د عمرو شوقى
مؤتمر الخميس 07 نوفمبر 2019 الساعة 06:04 صباحاً

يتسائل المهندس عمرو جلال شوقى رئيس شركة ايجيتك الهندسية والمنظمة لمعرض ايجيترافيك للنقل وإنشاء وصيانة الطرق والكبارى والمرور الذى انتهت فعالياته امس الثلاثاء 6 نوفمبر 2019 بمركز القاهرة الدولى للمؤتمرات بمدينة نصر ، يتسائل عن جدوى قيام الدولة بتخطيط الطرق تخطيطاً مطابقاً للمعايير الدولية وتستخدم الدهانات وآلات التخطيط الحديثة وذلك لتقسيم الطريق الى حارات مرورية! وعلى الرغم من وضوح أهمية الحارات المرورية إلا أن سائقى السيارات لا يلتزمون بالحارات المرورية على الإطلاق والتى تعتبر جزء لا يتجزأ من قواعد القيادة وأخلاقيات المشاركة فى إستخدام الطرق سواء السريعة أو داخل المدن0

 تخطيط الطرق وعمل حارات مرورية ليس من قبيل الشكل الجمالى بل هو قاعدة رئيسية للقيادة الآمنة والتى تساهم بشكل كبير فى انسيابية المرور حال الإلتزام المطلق بها وبالإنتقال من حارة الى أخرى والمرور "فقط" من يسار السيارة المطلوب تفاديها إضافة الى إلتزام المركبات الخفيفة والدراجة البخارية والدراجات العادية بالحارة أقصى اليمين وعدم الخروج من الحارات الا بعد تشغيل إشارة ضوئية والتأكد من السيارات القادمة من الخلف0
حلول مقترحة لحل المشكلة المعضلة بمصر!
أولاً: وضع لافتات على كافة الطرق السريعة وداخل المدن بلفت نظر السائق بالإلتزام بالحارة المرورية
ثانياً: نشر التوعية المرورية بالمدارس من خلال برامج تنسيقية بين الإدارة العامة للمرور ومديريات التعليم حتى يتعلم الأطفال والنشىء وجوب الإلتزام بقواعد المرور
ثالثاً: تنفيذ حملة توعية من خلال قنوات الراديو وخاصة فى ساعات الذروة حيث أن من عادة قائد السيارة المصرى تشغيل الراديو خلال ذهابه وعودته من العمل
رابعاً: شباب مصر قادر على عمل نقلة نوعية كبيرة فى مجال الإلتزام المرورى من خلال إلتزامهم أنفسهم بالقواعد المعروفة ولاشك أن الشباب يمثل النسبة الغالبة من قائدى السيارات بمصر0
الإنظباط هو أهم صفة للمجتمعات المتحضرة والإنظباط يبدأ من الصغر ولابد أن نعمل سوياً لدعم رجال المرور من خلال الإلتزام بقواعد وقوانين المرور


عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي