X
X
X
X

نستله تعلن عن نتائجها المالية للنصف الأول من العام 2021

مؤتمر الثلاثاء 03 أغسطس 2021 الساعة 09:23 صباحاً

لغ النمو العضوي 8.1%، في حين وصل النمو الداخلي الفعلي إلى 6.8%، والتسعير بنسبة 1.3%. وجاء النمو مدعوماً باستمرار الزخم المرتفع لمبيعات التجزئة وعودة نمو قنوات مبيعات منتجات الاستهلاك خارج المنزل وارتفاع التسعير ومكاسب حصة السوق
·        ارتفاع إجمالي المبيعات المعلنة بنسبة 1.5% لتصل إلى 41.8 مليار فرنك سويسري (مقارنة بالنصف الأول من عام 2020 البالغة 41.2 مليار فرنك سويسري). وساهمت أسعار الصرف الأجنبي بانخفاض المبيعات بنسبة 3.5% بما يعكس الثقة بالفرنك السويسري مقابل معظم العملات. وأدت عمليات التصفية إلى انخفاض المبيعات بنسبة 3.1%
 
·        وصل هامش الأرباح التجارية الأساسية إلى 17.4% دون تغيير مقارنة بالعام السابق. في حين انخفض هامش الأرباح التجارية التشغيلية بمعدل 20 نقطة أساس ليصل إلى 16.7%
·        ارتفعت الأرباح الأساسية للسهم بنسبة 10.5٪ بالعملة الثابتة وبنسبة 8.3٪ حسب النتائج المعلنة لتصل إلى 2.17 فرنك سويسري. وارتفع العائد على السهم بنسبة 3.2٪ إلى 2.12 فرنك سويسري بحسب النتائج المعلنة
·        بلغ التدفق النقدي الحر 2.8 مليار فرنك سويسري
·        نستله تحقق تقدماً في إدارة المحفظة، حيث أبرمت في شهر أبريل اتفاقية للاستحواذ على العلامات التجارية الرئيسية لشركة "ذا بونتيفول كومباني" “The Bountiful Company”ومن المتوقع أن تكتمل الصفقة في أغسطس المقبل. وفي 26 يوليو 2021، أعلنت كل من نستله وستاربكس عن تعاون جديد لإطلاق مشروبات قهوة ستاربكس الجاهزة إلى أسواق مختارة في جنوب شرق آسيا وأوقيانوسيا وأمريكا اللاتينية
·        تحديث توقعات 2021 بالكامل: تتوقع نستله نمواً عضوياً في المبيعات للعام بأكمله بمعدل يتراوح بين 5% و6%. ومن المتوقع لهوامش الأرباح التجارية التشغيلية الأساسية أن تبلغ الآن نحو 17.5%، الأمر الذي يعكس تأخيرات زمنية أولية بين التضخم في تكلفة المدخلات من جهة والتسعير من جهة أخرى بالإضافة إلى تكاليف المرة الواحدة المتعلقة بالاستحواذ على العلامات التجارية الأساسية لشركة "ذا بونتيفول كومباني"The Bountiful Company. وبالنسبة لما بعد العام 2021، تبقى توقعاتنا على المدى المتوسط متمحورة حول استمرار تحسن الهوامش بشكل معتدل دون تغيير. ومن المتوقع أن تزداد أرباح السهم الأساسية بالعملة الثابتة وكفاءة رأس المال هذا العام.
أكد مارك شنايدر الرئيس التنفيذي لشركة "نستله": "أتوجه بجزيل الشركة لفريق عمل ’نستله‘ على التزامهم المستمر بتلبية احتياجات المستهلكين وتركيزهم  الدؤؤوب  على التنفيذ . وقد كان النمو العضوي قوياً في معظم المناطق الجغرافية التي نعمل فيها وضمن مختلف فئات منتجاتنا، حيث شهدنا ارتفاع زخم مبيعات التجزئة وعودة نمو قنوات مبيعات منتجات الاستهلاك خارج المنزل. وبفضل تسارع وتيرة الابتكار، والدعم القوي للعلامة التجارية، وتعزيز جهود الرقمنة وإدارة المحفظة الفعال، نجحنا بإرساء دعائم متينة لأعمالنا تمكننا من الاستمرار بتسجيل نمو عضوي متوسط من خانة واحدة لسنوات قادمة".
"وتواصل نستله الاستثمار في تعزيز النمو الذي يحقق الأرباح في المستقبل. ونعمل على تأسيس منتجات رائدة عالمياً للفيتامينات والمعادن والمكملات مع استحواذنا على العلامات الرئيسية لشركة ’باونتيفول كومباني‘. وسيمنحنا توسيع نطاق شراكتنا مع ستاربكس للقهوة الجاهزة من اغتنام الفرص الجديدة في هذه الفئة سريعة النمو. وبفضل تنويع الخيارات ضمن محفظة منتجاتنا، والتنفيذ الفعال لخطط أعمالنا والإجراءات المثمرة التي نتخذها، نتمكن من تقديم القيمة لجميع الأطراف المعنية بأعمالنا".
منطقة أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا
نمو عضوي بنسبة 7.3%: 6.7% نمو داخلي فعلي، و0.6% في التسعير.
سجلت أوروبا الغربية نمواً عضوياً مرتفعاً من خانة واحدة ونمواً داخلياً فعلياً قوياً، وتم تعويض ذلك جزئياً بانخفاض معدل التسعير.
سجلت أوروبا الوسطى والشرقية نمواً عضوياً من خانتين مع نمو داخلي فعلي قوي ومعدل تسعير إيجابي.
شهدت منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نمواً عضوياً متوسطاً من خانة واحدة مدفوعاً بالنمو الداخلي الفعلي ومعدل التسعير الإيجابي.
ارتفع هامش الربح التشغيلي التجاري الأساسي بمعدل 50 نقطة أساس ليصل إلى 18.8%.
وسجلت منطقة أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا نمواً عضوياً مرتفعاً من خانة واحدة مدعوماً بمواصلة الشركة الابتكار بنجاح والزخم القوي المستمر في الطلب عبر التجارة الإلكترونية. وشهدت كافة المناطق نمواً إيجابياً، مع زخم قوي في نمو المبيعات في روسيا وتركيا والمملكة المتحدة وإيطاليا، كما واصلت المنطقة تحقيق مكاسب واسعة في حصة الأسواق، بما في ذلك أغذية الحيوانات الأليفة، والقهوة ومنتجات الأغذية النباتية والمياه.
أعمالنا قوة دافعة نحو الأفضل: التأثير إيجاباً في منظومة المياه عبر المساعدة في تجديد أنظمة المياه المحلية
 اعتباراً من عام 2025 وصاعداً
تشكل المياه مورداً رئيسياً وتلعب دوراً جوهرياً في مجتمعاتنا وأنظمتنا الغذائية، ولذلك تحرص " نستله ووترز" على توسيع نطاق أعمالها في مجال إدارة الموارد المائية بصورةٍ مستدامة، وتخطط للمساهمة في إعادة تجديد أنظمة المياه المحلية عبر أكثر من 100 مشروع في 48 موقع. وتعتزم الشركة وضع حلول مخصصة بالتعاون مع العديد من الشركاء. وبحلول عام 2025، ستساعد هذه التدابير الطبيعة في الحفاظ على كميات أكبر من المياه في المناطق المجاورة لكل واحد من مواقع " نستله ووترز" قياساً بالتدابير المستخدمة حالياً في عمليات الشركة.
وعلاوة على ذلك، تعتزم "نستله" استثمار مبلغ 120 مليون فرنك سويسري للمساعدة في تنفيذ مشاريعها الـ 100. ويعزز هذا الالتزام الجديد للحفاظ على الموارد المائية إرثنا العريق في مجال حماية الطبيعة وترشيد استهلاك المياه، وذلك بهدف ضمان مستقبل مزدهر للمنظومات البيئية ووفرة المياه الآمنة والنظيفة.
وستركز المشاريع على عمليات عدّة مثل إعادة التشجير، واستصلاح الأراضي الرطبة، وتجميع مياه الأمطار، إضافة إلى الوسائل اللازمة لتحسين جودة المياه المتوفرة. ونظراً لأن كل موقع له ميزاته الخاصة، ستكون الحلول مخصصة لمعالجة مشكلة المياه المحلية في كل موقع وبحيث تتجاوز نطاق عمليات "نستله". ومن بعض الأمثلة عن المشاريع:
·        باكستون المحافظة على التربة (حماية الأرض من التدهور) وإدارة الفيضانات الطبيعية في ديربيشاير، المملكة المتحدة..
·        "نستله بيور لايف" – دعم المزارعين في استخدام نظام الري بالتنقيط في شيخوبورا، باكستان.
·        "نستله بيور لايف" – اعادة تأهيل محطة لمعالجة مياه الشرب، وفلترتها، وتأهيل البنية التحتية لأنابيب المياه في بنها، مصر.
وستواصل الشركة توسيع هذه الخطة حتى تشمل عملياتها الحالية وتسهم بالمصادقة على مواقع " نستله ووترز" كافةً بحلول 2025، وذلك انسجاماً مع أهداف "التحالف من أجل الإشراف على المياه" Alliance for Water Stewardship (AWS). وتنطوي معايير هذه الخطة على فهم تحديات المياه محلياً والتعاون مع المساهمين المحليين، ثم تزويد شركة "نستله" بالأسس اللازمة لتصميم هذه المشاريع الجديدة.
 
 
 

 


عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي