X
X
X
X

بحضور وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات

قمة التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تشهد نجاحًا غير مسبوق

مؤتمر الاثنين 01 أكتوبر 2018 الساعة 12:57 صباحاً

 شهدت مصر نجاحًا غير مسبوق في قمة التجارة الإلكترونية الأولى التي عقدت لاستكشاف إمكانات تطبيق التجارة الإلكترونية وأحدث الإتجاهات في إستراتيجية الأعمال. عقدت قمة التجارة الإلكترونية  التي نظمتها شركة robusta في فندق النيل ريتز كارلتون يوم 26 سبتمبر في القاهرة، وقد ألقي الجلسة الختامية المهندس عمرو طلعت معالي وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وقد استضافت القمة 13 جلسة نقاشية مختلفة و 21 جلسة حوار وقد شارك فيها أكثر من 80 متحدثًا، من كبار المديرين في شركاتهم الذين شاركوا بخبراتهم في أكثر من 15 صناعة مختلفة في حضور أكثر من 2500 من المشاركيين الدوليين وقادة السوق.

ناقشت القمة إمكانات السوق المصرية لتصبح واحدة من الأسواق الرائدة في مجال التجارة الإلكترونية. تشير الإحصاءات إلى أن عدد مستخدمي الإنترنت في مصر بلغ 39.6 مليون في أبريل ، مقارنة بـ 39.1 مليون مستخدم في مارس 2018. بالإضافة إلى ذلك ، أدى استخدام الهاتف المحمول بنسبة 60٪ إلى زيادة سريعة في منصات التجارة الإلكترونية.
و قد ناقشت القمة الاتجاهات المستقبلية للتجارة الإلكترونية في مصر مع تأثير الأسواق الدولية ، و التركيز على الأعمال التجارية و المعاملات عبر الإنترنت. منذ إطلاق "أمازون بيزنس" في عام 2015 ، كان السوق يتطور باستمرار ، وجذب أكثر من 1 مليون عميل ، وفقا لفوربس. الآن ، تشير الأبحاث إلى أن 42٪ من عملاء B2B عبر الإنترنت هم من جيل الألفية، مما يعمل على تحسين حلول الدفع وزيادة خيارات المنتجات عبر الإنترنت. هذا بلإضافة الى الزيادة الملحوظه للسوق فى استهداف جيل الألفية ، مع تركيز صناعة التجزئة على بذل المزيد من الجهود في المعاملات عبر الإنترنت كنقطة بيع رئيسية.
و قد صرح حسين محى الدين رئيس مجلس إدارة شركة  robusta"ان قمة التجارة الإلكترونية هي نقطة انطلاق للسوق المصري للتطور من خلال التحول الرقمي. وقد حظي هذا الحدث بدعم كبير من قادة السوق في محاولة لتطوير التجارة عبر الإنترنت ، ونأمل أن يصبح هذا مقصدًا سنويًا للشركات الكبرى والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة للمساهمة في النمو والتنمية الاقتصادية في السوق المصري ".
وأضاف محيي الدين أن أهداف القمة تتوافق مع استراتيجيات الحكومة المصرية المتجسدة في الجهود المبذولة من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لدعم التحول الرقمي والتجارة الإلكترونية. كما أشاد محي الدين بمبادرات الحكومة التي ساعدت في نمو الصناعة مثل استراتيجية التجارة الإلكترونية، حيث تعاونت مع UNCTAD  وعدداً من المنظمات الدولية التي تستهدف مصر كنقطة مركزية في نمو الصناعة التجارة الإلكترونية. هذا بالإضافة في تطوير الحكومة المصرية للإطار التأسيسي الذي يساعد بيئة الأعمال التجارية على الإزدهار، بالإضافة إلى التغييرات التشريعية مثل قوانين حماية المستهلك وقانون الجرائم الإلكترونية وقانون حماية البيانات.
وكانت الجلسات النقاشية ودراسات الحالة أبرز ما في القمة، حيث ناقش فيها قادة الأعمال تحديات تطور التجارة الإلكترونية في السوق. وشمل ذلك جلسة نقاش حول تشريعات التجارة الإلكترونية والعلامات التجارية والتسويق، بالإضافة إلى محادثات متخصصة حول التطورات التكنولوجية وراء تطوير التجارة الإلكترونية مثل أنظمة الواقع الافتراضي. تتعلق هذه المناقشات بقادة الأعمال من مختلف الصناعات وكذلك رواد الأعمال الذين يركزون على تطوير أفكار الأعمال في هذا القطاع.
ركز الموضوع الرئيسي للمناقشات على التحول الرقمي لتمكين تطوير الأعمال وتمكين المستهلك. وفي إشارة إلى الدراسات الأخيرة، أكد المشاركون في الجلسات أن الشركات التي قامت بالتحول الرقمي كوسيلة لتطويرعملياتها سجلت زيادة في الأرباح بنسبة 26٪. بالإضافة إلى ذلك ، أشاروا أن الشركات التي لديها معاملات عبر الإنترنت تقدر ب58٪ من الشركات التي تعتمد على استراتيجيات التحويل الرقمي والتجارة الإلكترونية تركز بشكل أفضل على تفضيلات العملاء، مما يساعدها باستمرار في تطوير منتجاتها وخدماتها.
كما تضمنت الفعالية مسابقة robusta Startup Challenge والذي يقوم على تنظيمها "فلك"، وهي شركة تشجع الإبتكار في مجال ريادة الأعمال والتجارة الإلكترونية، حيث تعمل "فلك" على دعم المنصات الناشئة والأفكار الإبتكارية التي تصلح لمشروعات قوية في مجال التجارة الإلكترونية، وبعد عرض قوي للأفكار ل 10 مشاركين فقد تم الإعلان عن الفائز وهي شركة Kiliim  التى حصلت  على 10000 دولار قيمة الجائزة، لدعم الفكرة لتصبح مشروعات مكتملة في المستقبل.
كما شهدت القمة تكريمًا لعدد من الشركات لأداهم في السوق المصري، ومن هذه الشركات "بي تك" التي حصلت على جائزة النمو، وشركة CultArk التي حصلت على جائزة أفضل وكالة رقمية، ونستله التي حصلت على جائزة أفضل شركة في مجال الصناعات الغذائية، هذا بالإضافة إلى شركة "مونديليز" التي حصلت على جائزة Go-To-Market Strategy، كما حصلت شركة "ماونتن فيو" على جائزة الإبتكار، فيما حصلت المصممة عزة فهمي التي حصلت على جائزة Fashion & Lifestyle، وحصلت R2S على جائزة النجم الصاعد Rising Star Award، فيما حصلت شركة A15 على جائزة Ecosystem Booster Award، فيما حصلت "بوسطة" على جائزة Startup Award للشركات الناشئة، وآخيرًا حصلت Edfa3ly على جائزة Cross Border Award.
تمكنت قمة التجارة الإلكترونية من استكشاف إمكانات التحول الرقمي غير المستغل في البلاد والمنطقة من خلال الحلول التقنية المقترحة لتطوير استراتيجيات الأعمال. وقد أبدت الشركات التي شاركت في القمة وتعاونت معها اهتمامًا أكبر لدى الحاضرين، مما يثبت نجاح السوق. وشمل ذلك أكبر متاجر التجزئة للأجهزة المنزلية والإلكترونيات الاستهلاكية في مصر B.TECH، العملاق العقاري Mountain View ، Nestlé وهي أكبر شركة للمواد الغذائية والمشروبات في العالم، Fawry الرائدة في مجال الدفع الإلكتروني، وأشهر منصة مهنية في مصر Wuzzuf. كما شمل الشركاء الآخرون الذين أسهموا في نجاح الحدث ؛ DHL- الشريك اللوجستي ، Uber شريك الإنتقلات، بالإضافة إلى أهم الصحف و وسائل الإعلام في مصر. ومع هذا الطلب غير المسبوق على الوعي بالسوق والتعلم في هذا المجال، هناك توقع كبير لقمة التجارة الإلكترونية القادمة لعام 2019.


عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي