X
X
X
X

شراكة بين شركتي داوكس وكانماتسو كوربوريشن لنشر تكنولوجيا تبادل البيانات

مؤتمر الاثنين 30 سبتمبر 2019 الساعة 03:29 صباحاً

 أعلنت  شركة داوكس الرائدة في تكنولوجيا تبادل البيانات والجهة المُشغِلة لأكبر سوق للبيانات عن توقيع شراكة مع شركة كانماتسو كوربوريشن التجارية الكبرى لتعزيز نشر تكنولوجيا تبادل البيانات والترويج لها في اليابان. إذ ستقوم شركة كانماتسو بنشر منصتها الخاصة بتبادل البيانات وتشغيلها من خلال الاعتماد على تكنولوجيا داوكس لخدمة شبكتها المحلية والأجنبية مع التطلع لإقامة متجر كانماتسو للبيانات. وستساهم هذه الاتفاقية أيضاً في استمرار سريان التحالف الاقتصادي المُوقع في نوفمبر 2018 فضلا عن تعزيز التزام الشركات بالترويج لمنصات تبادل البيانات على مستوى الهيئات اليابانية لضمان توفير البيانات وإجراء تداول وتسييل نقدي لها بشكل آمن ومتوافق كلياً مع القوانين.

أشار السيد هارادا مساهيرو والأجهزة الالكترونيات قسم ، التنفيذي المسؤول من شركة كانماتسو قائلا: " ترتكز أنشطتنا التجارية على الإيمان بأن مهمة أي شركة تجارية عامة ترتكز على القيام بدو راجتماعي من خلال إقامة الأعمال. وستكون تجارة البيانات حجر الزاوية في ظل الاقتصاد الرقمي المتنامي. ومن ثم فإن الشراكة مع داوكس ستساعد كانماتسو على التوسع في تواجدها بمجال تداول البيانات".
وأوضح السيد لوران لافاي المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي المشارك لداوكس قائلا: "يمثل تبادل البيانات نشاطاً عالمياً بما أن أكثر من 50% من المؤسسات الموجودة حالياً بسوق داوكس ذات جنسيات متعددة. وقد أثبتت اليابان من خلال إدارتها لمبادرات خاصة بالبيانات - مثل مسار أوساكا - ريادتها والتزامها بتوفير إطار مُقنن للتبادل الدولي للبيانات".
وصرح السيد فابريس توكو المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي المشارك لداوكس قائلا: " إن شراكة داوكس مع كانماتسو يعكس الدور الرئيسي لليابان ومساهمتها في تطوير اقتصاد البيانات. ونحن متحمسون جداً للمضي قدماً في شراكتنا مع شركة تجارية مشهورة مثل كانماتسو. فنحن نشارك نفس الرؤية الخاصة بكون البيانات فئة الأصول الجديدة التي ستخضع في نهاية الأمر لعمليات تجارية وفق تداولات مُنظمة على غرار السلع والأسهم".
هذا وقامت اليابان خلال قمة مجموعة العشرين (G20) المنعقدة في يونيو 2019 بإطلاق مبادرة "مسار أوساكا" لإرساء القواعد الخاصة بالحوكمة الرقمية وفق مفهوم "التدفق الحر للبيانات مع الثقة". جدير بالذكر أنه في يناير 2019، قامت المفوضية الأوروبية واليابان بتطبيق قرارات ملاءمة متبادلة تتيح التدفق الحر للبيانات الشخصية بين اقتصاداتهما مع توفير ضمانات قوية لحماية البيانات في إطار إنشاء أكبر منطقة في العالم للتدفق الآمن للبيانات.
إلى جانب ذلك، فإن شركة كانماتسوسوف تمثل شركة داوكس باتحاد تداول البيانات (DTA) مما يساهم بشكل مباشر فى التعريف بمفهوم التداول الآمن للبيانات والترويج له في اليابان.


عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي