X
X
X
X

تكلفة المعيشة في دبي أعلى من مصر بنسبة ١٨٦,١٥٪

مؤتمر الثلاثاء 04 يوليو 2017 الساعة 02:12 صباحاً

 تحرص أوليكس مصر على توفير بيانات مهمّة عن سوق العقارات واتجاهاته، كجزء من التزامها بتوفير الشفافية في سوق العقارات، وذلك عبر المقارنة بين مدينتين كبيرتين في الشرق الأوسط، ألا وهما القاهرة ودبي. الأولى مدينة تاريخية مليئة بالحياة، والثانية نموذج لمدينة حديثة منظّمة، بحيث تهدف المقارنة إلى توفير بيانات ومؤشرات دالة للباحثين عن العقارات. وتُركز المقارنة على أهم بيانات أسعار العقارات سواء المعروضة للإيجار أو البيع، وتحديداً الشقق المكونة من غرفة نوم واحدة في القاهرة ودبي، وذلك مع الأخذ في الاعتبار المناطق المخصصة لذوي الدخل العالي في كلا المدينتين. 

تنمو المدن المصرية بسرعة بشكل عام، وذلك بمعدل نموّ سنوي ما بين ٢ إلى ٣٪ خلال العقود الماضية. وكنتيجة لذلك، يوجد حوالى مليون مواطن جديد يبحثون عن سكن كل ٨ شهور1. وتظهر بيانات أوليكس مصر لعام ٢٠١٦ أنّ أكثر المناطق التي تم البحث عنها في القاهرة كانت مدينة نصر، المعادي، الشيخ زايد، مصر الجديدة، والتجمع الخامس. وتوضح هذه البيانات إتجاهات السوق المصري الذي يميل نحو سكن المدن الجديدة، إذ إنّ كثير من الباحثين عن عقارات تتجه أنظارهم نحو التجمع الخامس والشيخ زايد، حيث تتركز الاستثمارات المجزية على المدى الطويل، بسبب الزيادة المستمرة في الأسعار.كذلك، فإن هذه المناطق عادةً ما يقطنها أبناء الطبقات العليا. وعلى الجانب الأخر، ثمة مدن مثل مدينة نصر، المعادي، مصر الجديدة، تظلّ مفضلة لدى قطاع من الجمهور الذين يبحثون عن القرب من وسط المدينة، حيث تتوفر الخدمات المختلفة. 
أهم بيانات المقارنة فى الإيجارات
يبلغ متوسط الإيجار الشهرى لشقة بغرفة نوم واحدة في منطقة تُعتبر مميّزة في دبي ٢٨,٥٠٠ جنيه مصرى. بينما في القاهرة، تتكلّف شقة بنفس المواصفات ٥,٠٠٠ جنيه في الشهر. 
أهم بيانات المقارنة فى البيع: 
يبلغ متوسط سعر شقة بغرفة نوم واحدة في دبي هو ٧,٨٠٠,٠٠٠ جنيه مصرى. وهو أكثر بسبع مرات من ثمنها في القاهرة، حيث تتكلف ١,٠٠٠,٠٠٠ جنيه مصرى.
وقال ممتاز موسى، المدير العام لأوليكس مصر:"تمتلك مصر سوقاً ضخماً به الكثير من الإمكانيات للنمو ليس فقط للمستثمرين المحليين ولكن أيضاً للمصريين المقيمين في دول مختلفة في المنطقة والمهتمين باستثمار أموالهم. ساهم تعويم الجنيهفي زيادة الاستثمارات في العقارات السكنية، وهو ما يؤكد النتائج التي توصلنا إليها خلال دراسة أجريناها بمناسبة معرض سيتي سكيب مصر ٢٠١٧، حيث لاحظنا زيادة الزوار من الخليج بنسبة ٥١٪."
ويُعدّ مؤشر تكلفة المعيشة في دبي أعلى من مصر بنسبة ١٨٦,١٥٪، حيث تحتلّ دبي المركز الـ١٩٦ من بين ٥١٧ مدينة في العالم بمؤشر ٧٢,٦١ نقطة. أما القوة الشرائية في القاهرة، فهي أقلّ من دبي بنسبة ٧٦,٩٢٪، إذ تُسجّل ٢٥,٣٧2 نقطة على مؤشر تكلفة المعيشة، وتأتي في المرتبة الـ٥١١. 
شهد العام الماضي تغيّرات اقتصادية جوهرية بسبب عدم استقرار العملة في مصر. كما شهد السوق تغيراً في اختيارات المستخدمين الذين تحوّلوا من الاعتماد على السماسرة حين يبحثون عن عقار للشراء أو التأجير، إلى الاتجاه أكثر نحو استخدام أوليكس للعقارات في مصر، حيث يحصلون على فرصة لمراقبة أسعار السوق بشكل عام. وبالتالي يتمكنون من اتخاذ القرار الصحيح حين يقومون بالشراء أو التأجير، حيث أنّ قرارهم يكون بناءً على دراسة متأنية وواعية للسوق والمقارانات العديدة التي يمكن عقدها على أوليكس، ولهذا يقضى المستخدم في المتوسط ١٤ دقيقة على أوليكس للعقارات في كل زيارة. 
 


عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي