X
X
X
X

معهد المحاسبين الإداريين يحتفي بمنح مائة ألف شهادة محاسب إداري معتمد

مؤتمر الخميس 09 سبتمبر 2021 الساعة 08:51 صباحاً

 أعلن "معهد المحاسبين الإداريين"، أحد أكبر التنظيمات المهنية المعنية بخبراء المالية والمحاسبة في قطاع الأعمال، اليوم عن تحقيق إنجاز تاريخي بمنح شهادة المحاسب الإداري المعتمد (CMA) رقم مائة ألف إلى عبدالناصر باركار من دولة قطر، لينضم بذلك إلى مجموعة متنامية من الحاصلين على هذه الشهادة المرموقة لإثراء محفظة مؤهلاتهم المهنية. ويأتي هذا الإنجاز المميز بعد عامين فقط من احتفال المعهد بالذكرى السنوية المئوية لتأسيسه.

 وتساعد شهادة المحاسب الإداري المعتمد – الشهادة الرائدة التي يقدمها "معهد المحاسبين الإداريين، المتخصصين في مجالي المالية والمحاسبين من الشباب الطموحين والمهنيين المتمرسين على اكتساب مهارات أساسية منها التفكير الاستراتيجي وتحليل الحساسية وتخطيط السيناريوهات وتكوين فكرة متعمقة عن مكان العمل، وقد باتت تحظى بشهرة واسعة على صعيد مساعدة المتخصصين في مجالي المالية والمحاسبة على توظيف البيانات المجموعة بواسطة العمليات المؤتمتة من أجل تحسين عملية اتخاذ القرارات.
 وبهذه المناسبة، قالت هنادي خليفة، مديرة العمليات لدى "معهد المحاسبين الإداريين" في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا والهند: "نفخر بتحقيق هذا الإنجاز المتميز، وأهنئ عبدالناصر باركار لحصوله على شهادة المحاسب الإداري المعتمد رقم مائة ألف من ’معهد المحاسبين الإداريين‘. ويحظى هذا الإنجاز بأهمية بالغة بالنسبة للمعهد وكافة مهن المالية والمحاسبية التي واجهت تحديات غير مسبوقة بسبب الجائحة العالمية. ففي حين تسعى الاقتصادات الإقليمية إلى الخروج من تداعيات جائحة كوفيد-19، سيتحمل المتخصصون في مجالي المالية والمحاسبة مسؤولية متنامية لدفع عجلة هذا النمو وسيقود ’معهد المحاسبين الإداريين‘ الجهود الرامية لتمكين هذه المساعي. ويأتي هذا الإنجاز ليسلط الضوء على حاجة السوق لمثل هذه الشهادة المرموقة، كما أنه يعكس التزام المتطوعين والشركاء والموظفين في المعهد تجاه دعم المهنة والارتقاء بها نحو آفاق جديدة".
 وحقق المعهد هذا الإنجاز بفضل النمو القوي الذي سجله في كافة مناطق عمله: الأمريكيتين وآسيا والمحيط الهادئ والشرق الأوسط والهند وأوروبا. وكانت الأسواق الدولية على وجه الخصوص تمتلك مقومات نمو عديدة خلال السنوات الماضية بالرغم من التأثيرات التي حملتها الجائحة، وما كان لهذه النتائج أن تتحقق لولا قدرة المعهد على تقديم قيمة عالية من خلال شبكته العالمية من الشركاء في القطاعين المؤسسي والأكاديمي لتمكين المهن المالية والمحاسبية من ردم الهوة المتنامية على صعيد المهارات في وقت يشهد الكثير من التقلبات الاقتصادية.
 وأضافت خليفة: "بالتوازي مع التطور المستمر للاقتصادات، تبرز الحاجة إلى وجود المزيد من المتخصصين المهرة في مجالي المالية والمحاسبة لتقديم الأفكار المتعمقة والرؤى للشركات والحكومات. وبينما تلعب العولمة دوراً محورياً في دفع عجلة توسعه المستمر، يتوقع المعهد أن تشهد قاعدة أعضائه نمو سريعاً بفضل تقنيات مثل الأتمتة والذكاء الاصطناعي والتعاملات الرقمية (بلوك تشين)، والتي تسهم في إلغاء المهام المتكررة وتفسح المجال أمام توظيف مهارات الاستشارات عالية المستوى".
 وبدوره، قال عبدالناصر باركار، المحاسب الإداري المعتمد: "في ظل الوتيرة المتسارعة للتقدم التقني والتغيرات المستمرة التي تشهدها هذه المهنة، من المهم أن يحرص المهنيون على تعزيز مهاراتهم من أجل تحقيق أهدافهم المهنية وتلبية تطلعات أصحاب العمل على صعيد الكفاءة. وتساعد شهادة المحاسب الإداري المعتمد المهنيين على بلوغ أقصى درجات الجاهزية والحفاظ على قدرتهم التنافسية في المستقبل بالنظر إلى الأثر الكبير الذي تحمله الأتمتة على مهنتنا. وأود هنا أن أتوجه بجزيل الشكر من ’معهد المحاسبين الإداريين‘ على ما قدمه من دعم كبير وموارد قيمة كان لها بالغ الأثر في حصولي على هذه الشهادة المرموقة".
 ويعتبر برنامج شهادة المحاسب الإداري المعتمد (CMA) بمثابة تقييم متقدم المستوى لمتخصصي المحاسبة والمالية العاملين في مجال الأعمال يغطي مبادئ التخطيط المالي، والأداء والتحليلات، والإدارة المالية الاستراتيجية. وتسلط مسألة الحصول على شهادة المحاسب الإداري المعتمد الضوء على مستوى الخبرة المهنية في مجالات التخطيط المالي والتحليل والرقابة ودعم عمليات اتخاذ القرار والأخلاقيات المهنية – والتي تمثل المهارات المطلوبة من قبل المؤسسات في جميع أنحاء العالم.


عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي