X
X
X
X

القلعة تحصد جائزة الاستدامة والمسئولية المجتمعية 2019

مؤتمر الاثنين 17 فبراير 2020 الساعة 07:39 مساءً

 أعلنت شركة القلعة (كود البورصة المصرية - CCAP.CA)، وهي شركة رائدة في استثمارات الطاقة والبنية الأساسية بمصر وأفريقيا – عن فوزها بجائزة في الاستدامة والمسئولية المجتمعية خلال فعاليات افضل 100 شركة في مصر للعام الخامس على التوالي «في قمة مصر للأفضل» التي تنظمها سنويا مجلة أموال الغد.

وقد كرّم كل من معالي وزيرالدكتور هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام  والدكتورة نيفين جامع، وزير التجارة والصناعة ، شركة القلعة تقديرًا لنموذج الاستثمار المسئول الفريد الذي تتبناه الشركة وإسهاماتها المتواصلة  خلال 15 عام الماضية  ذات المردود الايجابي الملموس على الاقتصاد والبيئة والمجتمعات المحيطة بالشركة ، وتسلمت الجائزة السيدة غادة حمودة رئيس قطاع الاستدامة والتسويق بالشركة.
وأقيمت الاحتفالية برعاية الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وبحضور كل من الدكتور محمد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، والسفيرة نبيلة مكرم، وزير الهجرة وشئون المصريين بالخارج، ومعالي الوزيرة الدكتورة هالة السعيد، وزير التخطيط والمتابعة والاصلاح الاداري ، والدكتورة رانيا المشاط، وزير التعاون الدولي، ، والدكتورة نيفين القباج، وزير التضامن الاجتماعي. كما شهدت الاحتفالية مشاركة أكثر من 700 قيادة من ممثلي الإدارة التنفيذية بأبرز الشركات العاملة فى السوق المصرية و مجتمع الاعمال، والتى ساهمت في تحقيق أهداف الدولة والمتمثلة في دفع عجلة النمو بكافة المستويات الاقتصادية، فضلاً عن نجاحها في التجاوب مع برنامج الإصلاح الاقتصادى، والذي أثمر بدوره عن تعزيز المناخ الاستثماري بالسوق المصرية. 
وفي هذا السياق، أعربت حمودة عن اعتزازها بفوز شركة القلعة بجائزة الاستدامة والتنمية المجتمعية لعام  2019 تقديرًا لاسهاماتها المجتمعية والاقتصادية والبيئية. وأكدت حمودة على التزام شركة القلعة بنموذج الاستثمار المسئول من خلال تطوير المشروعات المتميزة بمردودها الإيجابي المتوازن على الاقتصاد والدولة والبيئة والمجتمع وكذلك  العاملين بالشركة، فضلًا عن ضمان تحقيق مصالح مختلف الأطراف ذات العلاقة. كما حرصت الشركة على دمج وتأصيل معايير الاستدامة بجميع عملياتها وموائمة رؤيتها مع أفضل الممارسات العالمية ، وتبذل جهودًا حثيثة للمساهمة في تحقيق أهداف "رؤية مصر 2030" وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة.
 وأشارت حمودة إلى أهمية دور القطاع الخاص في تعزيز نمو الاقتصاد المصري، وتضافر كافة الجهات المعنية من أجل تحقيق  أهداف التنمية المستدامة، وفي مقدمتها الاستثمار في تنمية الطاقات البشرية و المحافظة على الموارد وتعظيم القيمة المضافة والمنفعة المشتركة في المجتمعات المحيطة والتصدي لظاهرة التغيّر المناخي، سعيًا إلى تحقيق مستقبل مستدام للأجيال القادمة. 
جائت هذه الجائزة بالتزامن مع اختيار الجامعة الامريكية لشركة القلعة للمشاركة في منتدى اعمال الجامعة الامريكية الجاري كنموذج "للاستثماراالمسئول"  في اطار اهتمام شركة القلعة بالمشاركة في ترسيخ مفهوم الاستدامة وريادة الاعمال وتطوير نظرة الطلاب لفكرة المواطنة والمصلحة المشتركة وتنمية الوعي باهمية ممارسات الاستدامة والتعاون مع الجامعات من اجل صناعة مستقبل مشترك مستدام للاجيال القادمة.


عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي