X
X
X
X

لا فرانش تك تعود إلى جيتكس 2020 بأحدث الابتكارات في عالم التكنولوجيا

مؤتمر الجمعة 11 ديسمبر 2020 الساعة 06:17 مساءً

 خلال هذه النسخة الغير مسبوقة، ستقوم 12 شركة فرنسية بعرض أحدث حلولها ضمن أجنحة لا فرانش تك في كل من معرض جيتكس وجيتكس فيوتشر ستارز في دبي، بينما ستشارك بعض الشركات الأخرى التواجد من خلال منصاتها الخاصة. برعاية وتنظيم من قبل بيزنس فرانس ، الوكالة الوطنية لدعم تنمية الاقتصاد الفرنسي دولياً، تحط اثنى عشرة شركة ناشئة في مجال التكنولوجيا المبتكرة رحالها بدبي للقاء الزوار والمستثمرين من الشرق الأوسط، والمشاركة في برامج التحول الرقمي الرئيسية في المنطقة.

في هذا الإطار سيتم تنظيم حلقة نقاشية بمشاركة كات بورلونغان ، مديرة لافرانش تك، فريق العمل الذي تقوده الحكومة الفرنسية لتعزيز قطاع الشركات الناشئة في فرنسا حول الموضوع التالي: "كيف تقوم الحكومات العالمية وصناع السياسات بحماية نبض الابتكار في هذا الواقع الجديد؟ "
تعليقا على المشاركة الفرنسية بالمعرض، قال فريدريك سابو، المدير العام لوكالة بيزنس فرانس الشرق الأوسط:" تماشياً مع طموحها في أن تصبح واحدة من أكثر الدول تقدماً في مجال التكنولوجيا في العالم، قامت دولة الإمارات العربية المتحدة بتنفيذ العديد من المبادرات والاستثمارات لضمان انتقالها التكنولوجي. يسعد بيزنس فرانس الوكالة الوطنية العاملة على دعم تنمية الاقتصاد الفرنسي دولياً، والمسؤولة عن الترويج للشركات الفرنسية وتعزيز نمو صادراتها وكذا تشجيع وتسهيل الاستثمارات الدولية في فرنسا أن تربط12 شركة فرنسية واعدة حريصة على مشاركة خبراتها وابتكاراتها مع شركاء مستقبليين في الشرق الاوسط"
على المستوى التكنولوجي، تشهد السوق الفرنسية تغيرا مستمرا لتصبح أكثر ربطا بالإنترنت من أي وقت مضى. فقد شهد الربع الرابع من العام 2019، 11.4 مليون عملية ربط بالإنترنت عالي السرعة (أكثر من 30 ميجابت / ثانية) ،
بزيادة قدرها 2.4 مليون مقارنة بالعام 2018 (هيئة تنظيم الاتصالات الإلكترونية والبريد ، 2019). تحتل فرنسا المرتبة الثانية ضمن منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (والأولى في الاتحاد الأوروبي) بالنسبة لاشتراكات الإنترنت عالي السرعة الثابت للفرد الواحد (44 لكل 100 نسمة)؛ ولا تسبقها سوى سويسرا (46 لكل 100 نسمة).
بالإضافة إلى ذلك، تختبر فرنسا طفرة في استخدام الأجهزة المتصلة بالإنترنت، فقد تم استخدام أكثر من 19.2 مليون بطاقة سيم من- آلة- إلى -آلة (إم تو إم) في فرنسا في عام 2019، بزيادة قياسية بلغت 3.5 مليون (+ 23٪) مقارنة بالعام 2018. ولكونها مصممة خصيصًا للاستخدام في المعدات المتصلة (الخوادم المركزية، الكاميرات، طرفيات الحاسوب، وما إلى ذلك)، تمثل هذه البطاقات الميزة الأساسية لإنترنت الأشياء (هيئة تنظيم الاتصالات الإلكترونية والبريد، 2019).
وأضاف فريدريك سابو قائلا: "بينما 35٪ من الشركات الناشئة في الشرق الأوسط تتواجد في الإمارات العربية المتحدة، هناك مجموعة كاملة من الفرص في قطاعات الذكاء الاصطناعي، تكنولوجيا البيع بالتجزئة، الأمن السيبراني ، الواقع الافتراضي ، الحكومة الإلكترونية ، المواطن الإلكتروني، قطاعا إنترنت الأشياء والتكنولوجيا المالية ، وغيرها... "
في الذكرى ا الأربعين لتأسيس جيتكس، ستسجل شركات التقنية الفرنسية التالية حضورها في:
جيتكس فيوتشر ستارز: قاعة الشيخ راشد - منصة إس أر - 21 ستعود شركة داوكس إلى المعرض في للعام الثاني على التوالي لتقديم منصة سوق بيانات آمنة تمامًا تعتمد على البيانات الضخمة. ومن جهتها، ستعرض مايـبـي تطبيقًا جديدًا خاص بالفنادق لإدارة الشاطئ والمسبح، وتسهيل عملية طلب الضيوف لخدمات الفنادق والمطاعم عبر الإنترنت. كما ستحضر الشركة الناشئة الصغيرة بير ستوديو ، التي طورت حلاً رقميًا جديدًا لمساعدة مدراء مشاريع تكنولوجيا المعلومات على تطوير أفكارهم الرقمية ووضع اللمسات الأخيرة عليها. كما ستقدم شركة نوكليون سيكيوريتي ، وهي شركة ناشئة في طليعة الابتكار، منصة للأمن السيبراني تعتمد على الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة. عارض الآخر هو أوربيست ، الذي يعمل على تطوير حل لتبسيط الاتصال بين مجموعات مختلفة من المستخدمين من خلال تقليل زمن الوصول وإنتاج التحليلات السلوكية. مايـبـوب سيكون أيضًا ضمن الوفد الفرنسي وسيقدم محطة تحكم جديدة تعمل على تحسين تجربة العملاء.
في جيتكس غلوبال: القاعة رقم 4 – منصة إي40 سيعرض جناح فرانش تك العديد من الابتكارات التي تقدمتها شركات فرنسية رائدة مثل اتيسي ، التي ستعرض الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية المحسنة والمتينة للمحترفين المتنقلين الباحثين عن منتجات قوية. من جهتها، ستقدم أكوبا العلامة البيضاء، منصة مراقبة بالفيديو قائمة على السحابة الإلكترونية. أما أي تي دفلوبمنت، فستقدم حلاً برمجيًا "انقر على الموقع" لتقليل التكاليف وتحسين إدارة البنى التحتية للاتصالات. أما سيبيلانجل، فسيكون هذا حضورها الثاني في المعرض، وستشارك بعرض جديد يقلل من المخاطر الرقمية للشركات من خلال الكشف عن تسرب البيانات الهامة خارج جدار الحماية. كما ستعود إيفوليس هذا العام بطابعتها التي تطبع وتخصص البطاقات البلاستيكية مثل شارات الهوية، بطاقات الدفع، بطاقات السفر، بطاقات الولاء وبطاقات الطلاب. أما تازتاغ ، التي حضرت أيضًا في السنوات السابقة ، فسوف تعرض معدات بيومترية مخصصة لأخذ بصمات الأصابع والتعرف على الوجه والتعرف على قزحية العين وما إلى ذلك.


عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي